طريقة إضعاف الشيطان المعيان والطيار

طريقة إضعاف الشيطان المعيان والطيار

بحث تحت التدوين

الكاتب: بهاء الدين شلبي.

 توافق أعراض وجود الجن الطيار والجن المعيان:  

      تتفق أعراض وجود الجن الطيار دائما مع أعراض وجود الجن المعيان، هذا بخلاف أعراض الإصابة بالعين، فقد تجتمع لدى شخص ما جميع أعراض الإصابة بالعين، في حين لا يوجد أي جن طيار مكلف بتنفيذ أي أسحار في الجسم، ورغم هذا يشكو المريض من وجود علامات تدل على وجود جن طيار، وفي حقيقة الأمر أن الجن المسؤول عن العين دائما وأبدا يكون جن طيار.

     فمن هذه الأعراض؛ أن يشكو المريض من كثرة تكرار شعوره بين النوم واليقظة وكأنه يحلق عاليا في الفضاء، وفجأة يهوي فينهض من نومه مفزوعا، وكأنه سقط من مكان عالي. وتفسير هذا الإحساس أن هناك جن طيار كان يحلق في الفضاء رغم حضوره على الجسد، وحين يبدأ المريض في التنبه لهذا الشعور المقبض، فإنه يحاول أن يفيق من نومه ليتخلص من هذا الاحساس المروع، والذي يصاحبه شعور بانقباض القلب. فحينها يهوي الجن الطيار فجأة، ليرتد عائدا ليلتحم بالجسد مرة أخرى، فيشعر المريض  بنفس مشاعر الجني وكأنه يسقط حقيقة، وصدمة العودة هذه تجعل النائم ينتفض في فراشه كمن سقط بالفعل، حتى أن من يجاوره في الفراش يشعر بهذه الانتفاضة.

استمر في القراءة